عاجل

عاجل

مئات آلاف اللاجئين من ساحل العاج يفرون الى ليبيريا

تقرأ الآن:

مئات آلاف اللاجئين من ساحل العاج يفرون الى ليبيريا

حجم النص Aa Aa

فيما تبدو ساحل العاج على شفا حرب أهلية، أعداد كبيرة من سكان البلاد، تعتقد وكالات إغاثة انسانية دولية أنهم أجبروا على الهروب من ديارهم نحو ليبيريا بسبب أعمال العنف وانعدام الأمن غربي البلاد.

يأتي ذلك في وقت يجتمع مجلس الأمن الدولي للنظر في فرض عقوبات جديدة ضد لوران غباغبو الذي يرفض تسليم السلطة للرئيس المنتخب الحسن واتارا منذ نحو أربعة أشهر.

غابريال غوب سيلو – لاجئ من ساحل العاج

“كانوا يطلقون النار في كل اتجاه دون أن يفرقوا بين أحد، والرصاص كان يصيب كل شيء، أطلقوا الرصاص في كل اتجاه واستعملوا القذائف ايضا، لذلك هربنا من القرية”.

وكالات تابعة للأمم المتحدة قالت إن أعداد المشردين الذين فروا من ديارهم بسبب أعمال العنف التي أعقبت الانتخابات في ساحل العاج قد تضاعف عددهم مقارنة لما كان عليه الحال منذ أسبوع.

ميليسا فليمنغ – المتحدثة باسم وكالة غوث اللاجئين التابعة للأمم المتحدة

“عدد المشردين قد يفوق المليون شخص في أبيدجان والمناطق المحيطة بها، وذلك دون الأخذ بعين الاعتبار الاشخاص غربي البلاد والذين تعتبر أعدادهم هائلة”.

ويخشى مسؤولون في وكالات اغاثة دولية من انتقال الصراع في ساحل العاج الى الجارة ليبيريا، بعد أن اندلعت المعارك على المنطقة الحدودية حيث أفادت تقارير أن مرتزقة ليبيريين يشاركون في تلك المعارك. وكانت ليبيريا عانت من حرب أهلية دامية قبل ثمانية أعوام.

في الأثناء دعا زعماء دول مجاورة لساحل العاج الى دعم القوات الاممية الموجودة في ساحل العاج بهدف حماية المدنيين.