عاجل

تقرأ الآن:

نزارباييف رئيسا لكازاخستان وخروقات تشوب الانتخابات


كازاخستان

نزارباييف رئيسا لكازاخستان وخروقات تشوب الانتخابات

تجاوزات خطيرة هي ما ميز انتخابات الرئاسة في كازاخستان، انتخابات غير ديمقراطية لم تشهد عمليات فرز شفافة، ولم تختلف عن سابقاتها بحسب منظمة الأمن والتعاون في أوروبا، إذ أعيد انتخاب نور سلطان نزارباييف، لولاية أخرى بخمس سنوات، بنسبة تفوق خمسة وتسعين في المائة من الأصوات بحسب لجنة الانتخابات المركزية في البلاد، حيث لا يبدو أن للثورات العربية في دول اسلامية صدى هناك.

وواجه نزارباييف ثلاثة مرشحين آخرين يدينون بالولاء لنظامه.

وتقول منظمة الامن والتعاون في أوروبا التي كان لها أكثر من ثلاثمائة ملاحظ عبر البلاد خلال هذه الانتخابات، إن على آستانا ادخال اصلاحات ديمقراطية قبيل الانتخابات التشريعية المقبلة.

ولم يسبق أن نظمت انتخابات في كازاخستان، يمكن لمراقبين دوليين أن يصفوها بالحرة أو النزيهة في هذا البلد الذي يعد الأغنى في آسيا الوسطى، بفضل العائدات النفطية، ما جعله يتبوأ المرتبة الأولى من حيث النمو الاقتصادي في المنطقة.