عاجل

عاجل

أنصار الحسن وتارا يسيطرون على معظم أنحاء البلاد

تقرأ الآن:

أنصار الحسن وتارا يسيطرون على معظم أنحاء البلاد

حجم النص Aa Aa

القوات الموالية لرئيس ساحل العاج المعترف به من طرف المجموعة الدولية الحسن وتارا تسيطر على جميع أراضي البلاد تقريباً بإستثناء بعض المواقع في أبيدجان التي لا تزال في قبضة أنصار الرئيس المنتهية ولايته لوران غباغبو الذي يرفض التخلي عن السلطة.

مدينة أبيدجان باتت مسرحاً لمعارك طاحنة بين طرفي النزاع، الأمر الذي أجبر السكان على مغادرة المدينة أو إلتزام منازلهم خوفاً من التعرض إلى الموت. هدوء لم تتعود عليه أبيدجان التي تعدّ الشريان الاقتصادي للبلاد.

فرنسا أرسلت تحذيراً إلى رعاياها بمغادرة ساحل العاج ووضعت تحت تصرفهم جميع الإمكانيات لتسهيل إجلائهم خاصة بعد مقتل فرنسي. قوات الجيش الفرنسي في ساحل العاج تسهر على حماية أمن الفرنسيين. فكرة مغادرة ساحل العاج زادت من تذمر هذه

السيدة “ أشعر بالتذمر، الأمر يُقلقني كما تتصورون، حياتنا هنا، جميع أفراد عائلاتنا هنا ومصالحنا هنا ويطلبون منا الرحيل بين عشية وضحاها وترك كلّ شيء”.

ويعيش في ساحل العاج حوالي إثنى عشر ألف فرنسي وصل العشرات منهم إلى دكار عبر الطائرات، وأكدت السلطات الفرنسية أنّ عمليات الإجلاء تبقى خياراً تمت إتاحته لمغادرة أبيدجان التي تشهد أعمال نهب ومعارك.