عاجل

تقرأ الآن:

سفينة المساعدات التركية أنقرة تعود إلى بلادها من ليبيا


ليبيا

سفينة المساعدات التركية أنقرة تعود إلى بلادها من ليبيا

الناجون من مصراتة يحكون ما عايشوه من رعب في هذه المدينة التي تحاصرها كتائب القذافي حصارا خانقا منذ أربعين يوما. مائتان وخمسون مصابا يعالجون على متن السفينة التركية أنقرة التي وصلت إلى بنغازي أمس الأحد. معظم الإصابات ناتجة عن القصف العشوائي وإطلاق الرصاص

هذه السفينة التي نراها هنا استأجرتها الحكومة التركية وانتظرت أربعة أيام في عرض البحر في انتظار التصريح لها بالرسو في ميناء مصراتة المحاصرة ثم أخيرا سمح لها بالدخول للميناء. الجيش التركي أرسل عشر مقاتلات إف ستة عشر وفرقاطاتين لحماية السفينة التي ستعود لبلادها اليوم حاملة تسعين مصابا للعلاج.

تركيا، البلد المسلم الوحيد في حلف الأطلسي، أكدت أنها أخذت موافقة القذافي على إرسال السفينة، فأنقرة لا تزال تحافظ على علاقاتها مع نظام القذافي وتقيم في الوقت ذاته علاقات مع الثوار. المتحدثة باسم المجلس الانتقالي تقول: “نحب أن نشكر أيضا الحكومة التركية على مساعداتها ونود أن نحثها بشدة على الوقوف بجانبنا من أجل نيل حريتنا ونطلب من السيد إردوغان أن يقف بجوار ليبيا الحرة وليس بجوار النظام”

السفينة كانت محملة بطنين من الأدوية والمستلزمات الطبية وعشرة أطباء وممرضات ومجهزة بمستشفى صغير فمهمتها كانت إنسانية فقط كما أعلنت الحكومة التركية.