عاجل

عاجل

جريمة مروعة في مدرسة بريو دي جانيرو

تقرأ الآن:

جريمة مروعة في مدرسة بريو دي جانيرو

حجم النص Aa Aa

مقتل احد عشر شخصا وجرح اربعة وعشرين آخرين هذا الخميس، في مدرسة بالعاصمة البرازيلية ريو دي جانيرو، فقد اقتحم شاب برازيلي المدرسة واطلق النار على الطلاب بطريقة عشوائية ثم انتحر برصاصة اخيرة اطلقها على نفسه.

الشاب في الرابعة و العشرين من عمره وهو طالب سابق بالمدرسة، الشرطة عثرت في جيبه على رسالة يبين فيها اعتناقه للدين الإسلامي ممتدحا في الوقت ذاته العمليات الإنتحارية، كما ذكر بأنه مصاب بمرض الإيدز.

التلفزيون البرازيلي نقل بدوره عن جيران الشاب بأنه يعاني من الإكتئاب وانه لا يخرج من البيت إلا نادرا.

الجريمة المروعة تركت لوعة وحرقة في قلوب اهالي الضحايا ، من ناحيتها استنكرت رئيسة البرازيل ديلما روسيف، ما قام به هذا الشاب معبرة عن حزنها العميق لمصير الطلاب الماساوي قائلة:

“ ادعوكم للوقوف دقيقة صمت ترحما على ارواح هؤلاء الطلاب البرازيليين الصغار الذين غادروا الحياة مبكرا. “