عاجل

تقرأ الآن:

البرازيل في حداد بعد مقتل إثني عشر تلميذا على يد شاب مسلح


البرازيل

البرازيل في حداد بعد مقتل إثني عشر تلميذا على يد شاب مسلح

هي مشاهد من المذبحة، التي ارتكبها صباح أمس شاب برازيلي في مدرسة بريو دي جانيرو البرازيلية قبل أن ينتحر.
 
الشاب المسلح فتح النار على عدد من التلاميذ داخل أحد أقسام الدراسة فقتل إثني عشر تلميذا و أصاب إثنين و عشرين آخرين، بينهم تلاميذ وموظفون في المدرسة الواقعة في حي ريلنغو، بحسب حصيلة أعلنتها الشرطة البرازيلية.
 
و قالت الشرطة إن الشاب القاتل، الذي يدعى ولنجتون دي أوليفيرا، و هو في الرابعة و العشرين من عمره، كان تلميذا سابقا في المدرسة، و قد ترك رسالة يقول فيها إنه يريد الإنتحار.
 
الحصيلة كانت ستكون أكبر لولا تمكن بعض التلاميذ المصابين من الهروب من المدرسة، و ابلاغ  دورية للشرطة كانت تقوم بتنظيم حركة المرور بالقرب من المدرسة. 
 
الرئيسة البرازيلية، ديلما روسيف و خلال كلمة ألقتها في ملتقى لكبار رجال الأعمال، طلبت دقيقة صمت حدادا على الضحايا.
 
وقالت روسيف و الدموع تنهمر من عينيها “هذا النوع من الجريمة غريب على بلدنا ولذا فإننا جميعا متفقون على نبذ هذا العمل من أعمال العنف.”
 
رئيسة البرازيل أعلنت الحداد لمدة ثلاثة أيام في جميع أنحاء البلاد.