عاجل

فرنسا تبدأ هذا الاثنين تطبيق قانون “حظر ارتداء النقاب” وهو القانون الذي اقر في الحادي عشر من اكتوبر تشرين الأول الماضي، ويفرض غرامة مالية على من ترتديه في الاماكن العامة، بذلك تصبح فرنسا اول بلد اوروبي يطبق مثل هذا الحظر. القانون لا يسمح بإخفاء الوجه بحجاب او قناع في الاماكن العامة أي في الشوارع والحدائق ومحطات القطار والاسواق غير ان البعض من المنقبات يرفضن ذلك:
“سأواصل حياتي بطريقة عادية كمواطنة فرنسية ترتدي النقاب.. سأواصل الذهاب الى الأماكن العامة والخاصة ولن أنزع نقابي مهما كانت الظروف.” هذا ما تقوله احدى السيدات المنقبات. القانون يغرم كل سيدة تغطي وجهها في الاماكن العامة بمبلغ مائة وخمسين يورو، السلطات الفرنسية لها مبرراتها في تطبيق هذا القانون. يقول احد رجال الأمن الفرنسيين:“اقرار قانون يفرض كشف الوجه له اسبابه المنطقية ولا اظن انه سيعطي الإنطباع بأنه مرتبط بظاهرة الإرهاب .” مؤيدوا القانون في فرنسا يرون انه يهدف الى حماية حقوق المرأة لأن النقاب يرمز الى الاسلام المتعصب وقمع حقوق النساء . بعض المنقبات يرين في المقابل ان القانون يهدف الى قمع حرياتهن .