عاجل

تقرأ الآن:

شهر على كارثة اليابان و المخاوف النووية مستمرة


اليابان

شهر على كارثة اليابان و المخاوف النووية مستمرة

يمر غدا شهر على كارثة اليابان الناجمة عن زلزال مدمر تلاه التسونامي هائل، تسببا في مقتل ما يقارب ثلاثة عشر ألف شخص، و فقدان نحو خمسة عشر ألف آخرين، وفقا لحصيلة رسمية مؤقتة أعلنتها السلطات أمس.

رئيس الوزراء الياباني، ناوتو كان زار اليوم، ميناء صيد بمدينة إيشنوماكي في مقاطعة مياجي، كان قد تضرر بشدة من الزلزال و موجات التسونامي التي نجمت عنه.

كما توقف رئيس وزراء اليابان في قاعدة لقوات الدفاع الذاتي في مدينة هيجاشي ماتسوشيما، حيث شجع عناصر الدفاع الذاتي على المساعدة في أنشطة الإغاثة.

ولكن زيارة كان لم تكن مرضية بالنسبة لبعض المتضررين في المنطقة، حيث اشتكى بعضهم من أن زيارة رئيس الوزراء للمنطقة لم تستمر سوى عشر دقائق فقط.

“ آمل أن يتمكنوا من حل المشكلة النووية في أقرب وقت ممكن. أنا لا أعرف كم من سنوات سيتطلب الأمر حتى نتمكن من العودة إلى منازلنا “ يقول هذا المواطن

و قد تمكنت هذه العائلة في مدينة مينميسوما بمحافظة فوكوشيما، من العودة إلى مسكنها، لكن لبضع ساعات فقط، و ذلك لنقل أغراضها و الرحيل إلى مكان آخر آمن للعيش فيه، بعيدا عن مخاوف الاشعاعات النووية.

هذا و تشهد اليابان اليوم انتخابات محلية خيمت عليها بشكل كامل كارثة الزلزال والتسونامي.