عاجل

عاجل

إيلينا غاغارينا تتحدث ليورونيوز عن والدها يوري غاغارين

تقرأ الآن:

إيلينا غاغارينا تتحدث ليورونيوز عن والدها يوري غاغارين

حجم النص Aa Aa

بعد ست سنوات من الرحلة التي قام بها الى الفضاء تعرض يوري غاغارين الى حادث قاتل اثناء تدريب على متن احدى الطائرات الحربية. ابنته ايلينا غاغارينا و هي تشغل خطة مدير عام متاحف الكرملين تتحدث ليورنيوز عن والدها.

إيلينا غاغارينا:

كان يعشق عمله الى حد بعيد. فقد كان عسكريا صارما باتم معنى الكلمة حيث لا يتوانى في تلبية النداء اذا دعي للقيام بمهمة ما. من جهة اخرى كان رومنسيا و عاطفيا جدا. يجب ان يكون المرء كذلك كي ينجح في القيام بما قام به ابي.

يورونيوز:

كيف كان يوري يتعامل مع ابنائه؟

إيلينا غاغارينا:

“ داخل المنزل كان رجلا بسيطا و عفويا و مرحا. و بما انه كان يتابع دراسته في الكلية العسكرية فلم يكن له الكثير من الوقت ليخصصه لابنائه. كان عليه دائما ان يعد محاظراته. و لم يكن يتردد في منحنا بعض الوقت عندما تسنح له الفرصة.

يورونيوز:

هل تتذكرين كيف كان رد فعل عائلتك عندما قام والدك برحلته الى الفضاء؟

إيلينا غاغارينا:

كنت أبلغ حينها سنتين من العمر و لذلك لا اتذكر و لا يمكنني ان اتحدث عن مشاعر الاخرين. و لكن يمكنني القول ان هذه الرحلة الى الفضاء كانت حدثا كبيرا ليس فقط في روسيا و انما في العالم اجمع. لقد كان حدثا بارزا بكل المقاييس. الثاني عشر من ابريل عام 1961. هذا التاريخ فتح صفحة جديدة في تاريخ الانسانية.

يورونيوز:

هذا الحدث هل غير شيا ما في شخصية غاغارين؟

إيلينا غاغارينا: لا و لكنه اصبح اكثر صرامة و احساسا بالمسؤولية. حيث اصبح يحترم مواعيده بكل صرامة و ظل في المقابل عفويا و مرحا عندما يكون مع عائلته او اصدقائه.

يورونيوز:

غاغارين توفي و هو صغير في السن للاسف. كيف تعاملت العائلة مع موته.

إيلينا غاغارينا:

احبذ ان لا نتحدث في هذا الامر.