عاجل

مجلس أوروبا فضاءٌ خالٍ من عقوبة الإعدام

تقرأ الآن:

مجلس أوروبا فضاءٌ خالٍ من عقوبة الإعدام

حجم النص Aa Aa

أوروبا في طريقها إلى التحول إلى المنطقة الوحيدة في العالم التي تخلت بشكل شبه كامل عن حكم الإعدام.

الدول السبع والأربعون الأعضاء في مجلس أوروبا، التي ألغتْ حكم الإعدام أو التزمت بالتخلي عنه خلال مهلة زمنية محددة، صوتتْ على قرار يدعو بيلاروسيا إلى إلغاء عقوبة الإعدام نهائيا.

ثلاثةٌ وعشرون دولة تخلت عن هذه العقوبة خلال العام الماضي.

ساندرا بابكوك من جامعة نورويسترن الأمريكية المتخصصة في القانون تشرح ذلك:

“قمنا بأبحاث شملت تسعين دولةً، وفي أرضيْن متباينتيْن هي فلسطين وتايوان اللتين ما زالتا تعملان في قوانينيْهما بحُكم الإعدام. بعض هذه البلدان تنفذ حُكمَ الإعدام فعليا، بينما يحتفظ البعض الآخر به كمادة من مواد قوانينه، دون تنفيذ الأحكام أبدا”.

يقوم مجلس أوروبا بدور طلائعي في الجهود الهادفة إلى إلغاء عقوبة الإعدام في العالم، وأطلق لذك موقعا إلكترونيا يُعدُّ بمثابة بنك معطيات خاصٍّ بهذا الشأن.

المجلس، بعد أن حوَّل إلغاءَ عقوبة الإعدام إلى شرط أساسي للانضمام إليه، يسعى حاليا إلى إقناع واشنطن، التي يُعدم فيها خمسةٌ وأربعون شخصا سنويا، وطوكيو، التي ينتظر مائة وسبعة أشخاص في سجونها ساعة التنفيذ، يسعى المجلس لإقناعهما بالتخلي عن عقوبة الإعدام.

رينيْتْ وولواندْ عن الكتلة البرلمانية لحزب الشعب الأوروبي في الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا تُعلق:

“أصبح من بين الشروط للانضمام إلى مجلس أوروبا بعد سقوط حائط برلين، وأعتقد أن ذلك كان من أعظم الأشياء التي قام بها مجلس أوروبا”.

مجلس أوروبا يحتفل سنويا، منذ العام ألفين وسبعة، بإلغاء عقوبة الإعدام بفضل جهود بدأت تُثمر منذ العام 1983م وأدتْ إلى توقف تنفيذ أحكام الإعدام منذ العام 1997م داخل الدول المنضوية تحت رايته.