عاجل

عاجل

أوباما: الإخفاق في مواجهة عجز الموازنة سيلحق ضررا كبيرا بالاقتصاد الوطني

تقرأ الآن:

أوباما: الإخفاق في مواجهة عجز الموازنة سيلحق ضررا كبيرا بالاقتصاد الوطني

حجم النص Aa Aa

قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما إن إخفاق الولايات المتحدة في مواجهة العجز الكبير في الموازنة سيلحق ضررا فادحا باقتصادها، متهما في الوقت ذاته إدارة الرئيس السابق جورج بوش بالتسبب في أكبر كارثة مالية تشهدها البلاد منذ أزمة الثلاثينيات.

قال الرئيس أوباما: “كان لدينا فائض مالي في ألفين.. أي قبل أحد عشر عاما، ولكن حينها خفضنا الضرائب على الجميع ومن بينهم أصحاب الملايين والمليارات. دخلنا حربين، وأقمنا برنامجا مكلفا خاصا بالقطاع الصحي، ولم ندفع أي شيء مقابل ذلك، وهناك مثل يقول: ليس هناك غداء مجاني”.

صناديق الاستثمار الكبرى لم تعد تقبل على شراء السندات الحكومية الأمريكية لخوفها من عدم توصل الجمهوريين والديمقراطيين إلى اتفاق حول الموازنة.

قال المدير العام لشركة الاستثمارات بيمكو، محمد العريان: “هناك قضية شائكة وهي أنه لا أحد بمنأى عن التأثر بتدهور وضع النظام المالي الأمريكي. وهذا لا يتعلق فقط بالولايات المتحدة، إنه يتعلق بالاقتصاد العالمي. الولايات المتحدة هي قلب الاقتصاد العالمي”.

الإدارة الأمريكية حذرت من أن الفشل في حل المشكلة المالية قد يدفع البنوك إلى رفع أسعار الفائدة، ما يصعب حصول المواطنين على القروض.