عاجل

تقرأ الآن:

اكثر من مئة قتيل في مظاهرات الجمعة العظيمة في سوريا والعواصم العالمية تدين اعمال العنف والقمع


سوريا

اكثر من مئة قتيل في مظاهرات الجمعة العظيمة في سوريا والعواصم العالمية تدين اعمال العنف والقمع

في سوريا يوم جديد من التظاهرات والاحتجاجات المناهضة للنظام والمطالبة باسقاطه منتظر هذا السبت عندما سيتم تشييع جثامين قتلى الجمعة العظيمة امس.

لجان التنسيق المحلية ومصادر حقوقية اجمعت على ان اكثر من مئة وعشرة مدنيين صرعم امس رصاص قوات الامن السورية وغازاتها المسيلة للدموع والتي اطلقتها على الالاف من المتظاهرين الذين نزلوا الى الشوارع في العديد من مدن وقرى البلاد من دمشق الى درعا وحمص مرورا باللاذقية وحماه وانتهاء بالقامشلي وبانياس وغيرها.

اعمال عنف وقمع لاقت ادانات شديدة اللهجة صدرت عن الرئيس الامريكي باراك اوباما وعن عدة عواصم اوروبية كباريس ولندن وعن رئيس البرلمان الاوروبي.

تظاهرات الجمعة العظيمة الدامية جاءت امس على الرغم من اصدار الرئيس بشار الاسد مراسيم تقضي بانهاء العمل بحالة الطوارىء والغاء محكمة امن الدولة العليا وتنظيم حق التظاهر السلمي.

الاان المعارضين السوريين اعتبروا هذه الاجراءات الاصلاحية غير كافية ولا تلبي سوى جزء يسير من مطالب الشارع السوري.