عاجل

الوضع الليبي يشهد تقدماً حسب وزير الدفاع البريطاني. ليام فوكس أكد خلال مؤتمر صحفي أنّ القوات التابعة للقذافي سجلت تراجعاً بعد مواجهات عنيفة تمكن خلالها الثوار من صد القوات النظامية على مداخل المدينة. إلى جانب هذا قامت طائرات تابعة لقوات التحالف التي يقودها حلف شمال الأطلسي، بالتحليق فوق المدينة وضرب عدة مواقع لمنع تقدم كتائب القذافي.وزير الدفاع البريطاني ليام فوكس أكد أنّ الوضع في ليبيا عموماً وفي مصراتة على وجه الخصوص شهد تقدماً في الأيام الأخيرة وأنّ نظام القذافي بات في وضع دفاعي.
“ لقد شهدنا نوعاً من التقدم الذي تمّ إحرازه في مصراتة، من الواضح جدا أن النظام الليبي في تراجع. وكلما اعترف العقيد القذافي بإنتهاء اللعبة في وقت مبكر كلما كان ذلك أفضل. من الصعب جداً بالنسبة لنا رؤية شباب من الجنود المرتزقة تمّ دفعهم إلى الخطوط الأمامية في مصراتة، وهذه علامة يأس من النظام أن يلجأ إلى هذا النوع من الخطط”.
لقاء وزير الدفاع البريطاني بنظيره الأميركي كان فرصة لتوحيد الرؤى بخصوص ليبيا بعد أن أعطت الولايات المتحدة الأميركية موافقتها على وضع طائرات من دون طيار مزودة بصواريخ في تصرف الحلف الاطلسي، معتبرة أنّ هذا الأمر سيساعد في ضرب المزيد من الأهداف البرية.