عاجل

بعد ان تكتمت على الخبر لعدة أيام، صرحت شركة سوني اليابانية بتعرضها لعملية اختراق الكتروني لشبكة ألعابها “بلاي ستيشن” عبر الأنترنيت ، إذ اكتشف مستخدمو العاب الفيديو منذ الأربعاء الماضي، انهم غير قادرين على الإتصال بشبكة الأنترنيت للعب، حينها ردت سوني بأنها تعمل على تصليح الخدمة في أقرب وقت ممكن، لكنها صرحت في النهاية لملايين من المشتركين في العالم بتعرض شبكة العاب بلاي ستايشن التي تديرها الى عملية قرصنة خطيرة .
 يقول أحد المواطنين:
“خلال الأيام الثلاثة الأولى لم أكن أعرف ما الذي يحدث بالضبط، لم اكن متاكدا انه تم اختراق الشبكة او تم اغلاقها ، فلم يخبرونا بشىء على الإطلاق.. لذلك بحثت في المدونة الخاصة بسوني على اظفر بإجابة.”
شركة سوني ،حذرت مستخدمي شبكة العاب “بلاي ستيشن” من أية عملية سرقة لحساباتهم المصرفية ونصحتهم بمراقبتها باستمرار، مضيفة ان هذه المعلومات الشخصية قد تكون وقعت في يد شخص غير مرخص له .
 يقول أحد الخبراء في مجال ألعاب الفيديو عبر الأنترنيت:
“اعتقد ان الناس سيسألون من الآن فصاعدا عن جميع انواع الشركات و جميع أنواع العلامات التجارية، عندما يتعلق الأمر بإعطاء تفاصيل البيانات الخاصة بهم، “ 
سوني التي أطلفت أخيرا شاشة حديثة مخصصة لألعاب بلاي ستيشن، تقوم الآن بإغلاق شبكة العاب الفيديو لأجل غير مسمى بعد تعرضها لأخطر عملية قرصنة ستكلفها دون شك خسائر مادية ضخمة.