عاجل

تقرأ الآن:

جمعة الغضب تحصد أرواح السوريين من المدنيين وعناصر من الجيش


سوريا

جمعة الغضب تحصد أرواح السوريين من المدنيين وعناصر من الجيش

أكثر من ستين قتيلا سقطوا الجمعة في سوريا خلال التظاهرات الاحتجاجية أغلبهم في مدينة درعا وفق حصيلة جديدة اعلنها المرصد السوري لحقوق الانسان .

كذلك استقال أكثر من خمسين عضوا من حزب البعث الحاكم في منطقة الرستن احتجاجا على قمع التظاهرات.

فيما نقلت وكالة وكالة الانباء السورية سانا عن مصدر عسكري سوري قوله ان ثمانية جنود وشرطيا قتلوا الجمعة في هجمات شنتها مجموعات ارهابية.

وكان التفلزيون السوري قد بث أمس اعترافات خلية متطرفة أكدت ارتكابها أعمال القتل والتخريب وترويع المواطنين في درعا وتلقيها أوامر للقيام باحتجاجات تحريضية ممن يصفون نفسهم بمعارضة خارجية.

أما المجتمع الدولي فسارع الى ادانه ما يجري في سوريا ,فقد صوت مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة الجمعة لصالح قرار يطلب ارسال بعثة بصورة عاجلة الى سوريا للتحقيق في انتهاكات حقوق الانسان.

وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي كاثرين اشتون أشارات الى ان الاتحاد الاوروبي سيفرض حظرا على الاسلحة وسيعد عقوبات اخرى ضد النظام السوري ردا على القمع الدموي للمتظاهرين.

البيت من جهته أعلن ان الرئيس باراك اوباما فرض عقوبات اقتصادية على العديد من المسؤولين والكيانات الادارية في النظام السوري, بينهم ماهر, الشقيق الاصغر للرئيس السوري بشار الاسد.