عاجل

ملايين المسيحيين في روما لحضور مراسم تطويب البابا يوحنا بولس الثاني

تقرأ الآن:

ملايين المسيحيين في روما لحضور مراسم تطويب البابا يوحنا بولس الثاني

حجم النص Aa Aa

العاصمة الإيطالية روما تشهد توافد ملايين المسيحيين الذي جاءوا من مختلف أنحاء العالم لحضور مراسم تطويب البابا يوحنا بولس الثاني، مبعوث يورونيوز الخاص إلى الفاتيكان تحدث إلى جواكين نافارو فالس الذي عرف البابا عن قرب، حيث عمل إلى جانبه لمدة تزيد عن إثنين وعشرين عاماً.

مبعوث يورونيوز: “ هل تعتقد أن مقاومة البابا للمرض والألم خلال سنوات عمره الأخيرة، ساهمت في تعزيز فكرة البابا المبارك أو البابا القديس في صفوف المؤمنين”.

جواكين نافارو فالس: “ من بين المفارقات، أنّ جزءاً هاماً من بابوية يوحنا بولس الثاني أظهرت للجميع هشاشة الإنسان المتمثلة في المرض، والأهم من ذلك هو

إظهار جوهر الحقيقي لهذه الهشاشة ومحاولة إعطائها معنى حقيقي. يوحنا بولس الثاني لم يكتب تلك السنوات بالكلمات وإنما كتبها بحياته وهي الرسالة البابوية

الأجمل التي كتبت”.

وعن ذكرياته مع البابا يوحنا بولس الثاني قال جواكين نافارو فالس: “ أتذكر أشياء كثيرة عنه، لكني أتذكر بشكل خاص، مزاجه الجيد. وهذه الذكرى ساعدتني شخصيا أن أفهم أن الروح الطيبة هي سمة من سمات الحياة المسيحية. ونحن جميعا أبناء الله، ونهاية حياة الإنسان هي نهاية سعيدة، ونهاية البابا أجمل دليل على ذلك.”