عاجل

مشاعر الفرحة والامل تنتاب الفلسطينيين مع توقيع فتح وحماس على اتفاق تصالحي ينهي اربعة اعوام من الانقسام، في الضفة الغربية وقطاع غزة يأملون ان يشفي توقيع الاربعاء جراحات اليمة خلفها الاقتتال بين الاخوة الاعداء، وهم يرنون الى مستقبل افضل يحقق لهم حلمهم بدولة مستقلة.الفصائل الفلسطينية الصغيرة وقعت الثلاثاء بالقاهرة على الوثيقة المصرية للمصالحة بين حركتي فتح وحماس، قبل ان يتوج حفل التوقيع النهائي والذي يجري تحت رعاية مصرية بحضور الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس المكتب السياسي لحماس خالد مشعل وهو اللقاء الاول بينهما منذ سيطرة حماس على قطاع غزة في العام الفين وسبعة.وينص الاتفاق على تشكيل حكومة تكنوقراط تحضر لاجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية متزامنة في غضون سنة واحدة وتشكيل لجنة لاطلاق سراح السجناء من كلا الطرفين.