عاجل

دافعت باكستان اليوم عن فشلها في رصد اختباء أسامة بن لادن في مجمع سكني بالقرب من العاصمة الباكستانية، حيث قتل فجر الإثنين المنصرم.

وزير الخارجية الباكستاني، سلمان بشير، أكد في مؤتمر صحفي عقده في إسلام أباد،

أن أجهزة الإستخبارات الباكستانية ليست متورطة مع تنظيم القاعدة.

و قال الوزير الباكستاني: “ إنه من السهل القول إن الإستخبارات الباكستانية متورطة مع القاعدة، لكن هذه الفرضية كاذبة، و لا يمكن بأي حال من الأحوال قبولها، لأنها تشكل صفعة للباكستانيين”

وتتعرض باكستان، التي هدد جيشها اليوم باعادة النظر في مستوى التعاون العسكري و في مجال الإستخبارات مع واشنطن، في حال شن الأمريكيون غارة جديدة في بلادهم

، لضغوط من الغرب لتشرح كيف استطاع زعيم القاعدة أن يعيش عدة سنوات في مدينة تخضع لحماية عسكرية بالقرب من العاصمة الباكستانية، دون أن ترصده أجهزة إستخباراتها.