عاجل

تقرأ الآن:

12عاملا داخل المفاعل رقم واحد بمحطة فوكوشيما دايتشي


اليابان

12عاملا داخل المفاعل رقم واحد بمحطة فوكوشيما دايتشي

للمرة الأولى منذ الانفجار الذي تسبب في انهيار سقف المفاعل رقم واحد بمحطة فوكوشيما دايتشي للطاقة النووية دخل 12 عاملا الى مبنى المفاعل الذي تضرر بعد يوم من الزلزال المدمر الذي ضرب البلاد في مارس اذار وما أعقبته من أمواج تسونامي.

العمال دخلوا مجهزين بخزانات هواء وملابس واقية وأقنعة عبر خيمة خاصة أقيمت عند المدخل لمنع التسربات الاشعاعية.

وقضى كل منهم نحو عشر دقائق بالداخل وقاموا بتوصيل ثمانية أنابيب بمروحيات ستعمل على تنقية المواد المشعة في الهواء.

شركة طوكيو الكتريك باور تيبكو قالت قد يستغرق السيطرة على المفاعل تسعة أشهر بسبب مستويات الاشعاع المرتفعة داخل المبنى التي حالت دون دخول العمال من قبل لاصلاح أنظمة التبريد به مما أثار غضب سكان المنطقة.

“لقد أخبرتنا أنه لن يكون هناك أي حادث حتى في حال وقوع زلزال قلتم أنه لن يكون هناك تشيرنوبل اخر هل كان ذلك مجرد كذبة ؟” يقول هذا المواطن من سكان فوكوشيما

ماساتاكا شيموزو رئيس شركة تيبيكو يقول:“أريد فقط أن أقول إننا نفعل كل ما بوسعنا وأريد أن أعتذر من كل قلبي.أشعر بأسف بالغ حيال ذلك.”

ويكافح عشرات العمال من أجل استقرار الأوضاع في مفاعل فوكوشيما دايتشي ومحاولتهم الخروج من أسوأ كارثة نووية منذ حادث تشرنوبيل الذي وقع قبل 25 وحظرت الحكومة الدخول في منطقة قطرها 20 كيلومترا حول المحطة المنكوبة خوفا على سكان المدينة من التعرض الى جرعات اشعاعية كما هو حال العمال.