عاجل

تعقد مجموعة الاتصال حول ليبيا في العاصمة الإيطالية، روما، اليوم اجتماعها الثاني، لبحث سبل دعم المجلس الوطني الانتقالي في ليبيا.

مجموعة الاتصال تضم دول حلف شمال الأطلسي“الناتو” ودولا عربية.

ومن المتوقع أن تطرح إيطاليا على الاجتماع “خارطة طريق” لإنهاء النزاع تتضمن إمكانية وضع جدول زمني لإنهاء التدخل العسكري في ليبيا.

وزير الخارجية الإيطالي، فرانكو فراتيني، أكد في مؤتمر صحفي مشترك عقده صباح اليوم في ر وما مع نظيرته الأمريكية، هيلاري كلينتون، أن الاجتماع يسعى إلى تأكيد أن التدخل العسكري يهدف إلى التوصل إلى وقف لإطلاق النار، و وضع آلية للمساعدة المالية للمعارضة.

بدورها أكدت كلينتون أن اجتماع روما حول ليبيا سيبحث سبل زيادة الضغوط الدبلوماسية و الاقتصادية و السياسية على نظام القذافي، و أضافت أن مجموعة الاتصال ستناقش أيضا سبل تقديم الدعم المالي ومساعدات آخرى للمعارضة الليبية.

ويتطلع المجلس الانتقالي الليبي إلى حصوله على ثلاثة مليارات دولار مسبقا تخصم من مبيعات النفط لاحقا كدعم مالي يمكنه من تلبية حاجات الليبيين الأساسية.