عاجل

بعد محاصرته لمدينة درعا مهد الاحتجاجات في سوريا انسحب الجيش السوري منها بعد أن دخلها في 25 نيسان أبريل الماضي من أجل قمع موجة الاحتجاجات ضد النظام السوري.الدبابات والحافلات التي انتشرت حول درعا خرجت تباعا في اتجاه مدينة الرستن شمال العاصمة السورية دمشق وفي بانياس أقامت قوات الجيش نقاط تفتيش في المدينة.وواصلت قوات الأمن حملة إعتقالات واسعة في عدة مدن سورية خاصة في بلدة سقبا قرب دمشق التي شهدت اعتقال 300 شخص.آلاف السوريين خرجوا الى الشوارع في شمال البلاد للمطالبة بمزيد من الحريات السياسية والاجتماعية وتضامنا مع مدينة درعا والدعوة الى تظاهرة عارمة يوم غد بعد صلاة الجمعة بعد فشل الحكومة من احباط عزيمتهم على الاستمرار في ثورتهم. وزير الخارجية الايطالي فرانكو فراتيني أعلن أن الولايات المتحدة وايطاليا تدعوان الحكومة السورية الى الوقف الفوري لأعمال العنف والعودة الى الحوار.