عاجل

تقرأ الآن:

القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي تنفي ضلوعها بانفجار مراكش


المغرب

القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي تنفي ضلوعها بانفجار مراكش

تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي ينفي ضلوعه بالهجوم على مقهى “اركانه” بمدينة مراكش جنوب المغرب في الثامن والعشرين من نيسان الماضي واودى بحياة سبعة عشر شخصا معظمهم من الاجانب، هذا في وقت قالت فيه وزارة الداخلية انها اعتقلت ثلاثة اشخاص بينهم مشتبه به رئيسي وهو عادل العثماني الذي كان يتعاطى المخدرات وكان ينوي بيع متجره ودراجته لتمويل تصنيع المتفجرات بحسب ما ذكرته صحيفة الصباح المغربية.

وقد جاء نفي تنظيم القاعدة فيما يسمى “بلاد المغرب الاسلامي” بعد اتهامات وزارة الداخلية للتنظيم بالوقوف وراء الهجوم على المقهى.

يقول احد السياح:

“نشعر بالامان هنا، كما ان هناك حراسة في جميع الفنادق ، في الكازينو كانوا يفحصون ويدققون وهذا شيء جيد، هذه المشكلات تحدث بجميع انحاء العالم”.

بالمقابل وجهت اتهامات الى الجهات الرسمية بالوقوف خلف الهجوم لصرف النظر عن المظاهرات الاصلاحية التي تشهدها المغرب.