عاجل

تقرأ الآن:

الحكومة اليونانية تنفي حاجتها لخطة إنقاذ إضافية


مال وأعمال

الحكومة اليونانية تنفي حاجتها لخطة إنقاذ إضافية

أكدت الحكومة اليونانية يوم الثلاثاء أنها لا تجري مفاوضات للحصول على مساعدة مالية إضافية، لتنفي بذلك التقارير الصحافية التي تحدثت عن خطة إنقاذ مالية جديدة بقيمة ستين مليار يورو، يعرضها الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي على أثينا لمساعدتها على تجاوز أزمتها الخانقة.

قال رئيس الحكومة اليونانية جورج باباندريو: “نحن نضمن ليس فقط الخروج من الأزمة بل نضمن اقتصادا موثوقا به، وتطورا ذا مصداقية. نضمن أن تكون اليونان مجتمعا عادلا. نضمن أن تكون اليونان بلدا يعتمد على قوته الخاصة، والثقة في ذاته”.

يذكر أن الحكومة اليونانية تقدر أن يبلغ الدين العام والعجز في الموازنة خلال السنة المالية الجارية مئة واثنين وخمسين بالمئة، وسبعة فاصل أربعة بالمئة على التوالي.

في السياق ذاته قالت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل إنها لن تتفاوض حول تقديم مساعدة إضافية لليونان إلا بعد الاطلاع على تقرير مسؤولي الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي عن تطبيق خطة الإنقاذ الحالية.