عاجل

وكالة الانباء السورية الرسمية سانا، اعلنت هذا الاربعاء عن مقتل عسكريين سوريين وجرح خمسة اخرين خلال مواجهات مع من أسمتهم بالجماعات الارهابية المسلحة في مدنتي درعا وحمص.

في الوقت تحدث شهود عيان عن مقتل تسعة اشخاص في حي بابا عمرو بمدينة حمص التي يحاصرها الجيش السوري منذ الخميس الماضي، وتم قصف الحي بالدبابات فج اليوم كما سمع دوي قذائف ورشقات أعيرة نارية.

العمليات الأمنية متواصلة في عدة مدن سورية، حيث جرت عمليات تفتيش مكثفة في درعا وبانياس وحمص واعتقل كل من رفع صوتا معارضا للنظام .

على صعيد آخر، طالبت الامم المتحدة الرئيس السوري بشارالاسد بالكف عن استخدام العنف المفرط و حملات الإعتقالات العشوائية والاستجابة لنداءات الاصلاحات.

اما في مدينة القامشلي، ذات الأغلبية الكردية الواقعة شمال غرب سوريا،

فقد خرج المتظاهرون ليعبروا عن دعمهم للمعتقلين الذين يعدون بالآلاف منذ انطلاق الثورة السورية المطالبة بإسقاط النظام.