عاجل

تقرأ الآن:

حلف الأطلسي ينفي تجاهله نداءات استغاثة لمهاجرين غير شرعيين


ليبيا

حلف الأطلسي ينفي تجاهله نداءات استغاثة لمهاجرين غير شرعيين

أكثر من سبعين افريقيا من المهاجرين غير الشرعيين ازدحم بهم قارب، ظلوا على متنه السبيل من ليبيا باتجاه أوروبا، في عرض البحر المتوسط، وقد قضى جلهم جوعا وعطشا، ولم ينج منهم سوى أحد عشر شخصا، بعد أن جرف القارب على الساحل الليبي بعد أيام.

وجاء على لسان رجل دين ارتري في روما وهو كاهن، أن المهاجرين على متن المركب ارسلوا له عبر الهاتف نداء استغاثة، و أن المركب تجاهل نداءه طاقم حاملة طائرات عسكرية، وسفن أخرى نهاية مارس الماضي.

موسى زراعي – مؤسس وكالة الحبشة للاجئي ارتريا

“لقد اقتربت منهم مروحية يوم السبت السادس والعشرين من مارس، وقد أمدتهم بالماء ومواد غذائية وبعد ذلك اختفت، ولم ترسل أي مساعدات. وبعد ثلاثة أيام لمحتهم حاملة طائرات واقتربت من زورقهم. لم يعلموا من أي بلد كانت حاملة الطائرات، وقد كانت على بعد يتراوح بين ثلاثمائة وأربعمائة متر، ومن غير الممكن ألا يكونوا شوهدوا”.

من جانبها نفت منظمة حلف شمال الأطلسي أن تكون لوحداتها علاقة بالحادث، قائلة انها ستستجيب دائما لغوث الآخرين.

كارمن روميرو – المتحدثة باسم منظمة حلف شمال الأطلسي

“السفن تحت قيادة النيتو ستستجيب دوما لنداءات الاستغاثة. هذا واجبهم وفقا لقانون البحار، والايحاء بان قادة سفننا فعلوا عكس ذلك ليس عدلا، ولا ينم عن الاحترام”.

كذلك نفت كل من فرنسا وحرس السواحل الايطاليين علاقتهم بالحادث.

وكانت صحيفة غارديان البريطانية نقلت وقائع تجاهل انقاذ الاشخاص الذين طلبوا الاستغاثة، اعتمادا على شهادات عدد من الناجين، وأشخاص آخرين كانوا على صلة بالمهاجرين.