عاجل

اسبانيا في حداد ومدينة لوركا تشييع ضحايا الزلزال المدمر

تقرأ الآن:

اسبانيا في حداد ومدينة لوركا تشييع ضحايا الزلزال المدمر

حجم النص Aa Aa

اسبانيا في حداد ومدينة لوركا تشييع ضحايا الزلزال المدمر الذي ضرب المدينة غربي مورسيا قرب سواحل البحر المتوسط موقعا قرابة تسعة قتلى اضافة الى الخسائر المادية الفادحة.

وأقيم احتفال ديني على أرواح الضحايا وتكريما لهم حضره المقربون كما شهد حضور ولي العهد الأمير فيليب والأميرة ليتيسيا لمؤازرة أقارب ضحايا الكارثة.

رئيس الوزراء الاسباني خوزيه لويس ثاباتيرو قام بزيارة تفقدية للوركا المنكوبة وأوعز بارسال وحدات من قوات الطوارئ التابعة للجيش الاسباني للمساعدة في عمليات الانقاذ.

“لا نعلم ماذا نفعل أو متى سنتمكن من العودة الى منازلنا.“تقول هذه السيدة

“انه أمر مخيف لا أستطيع الكلام.” تقول هذه المواطنة.

ويعمل الخبراء على تقييم حجم الخسائر ووضع ملصقات واشارات حمراء أو صفراء أو خضراء على أبواب المنازل حسب درجة خطورتها وتحديد المنازل التي يمكن لسكانها العودة اليها بعدما تضرر أكثر من عشرين ألف مبنى في المدينة يعود بعضها إلى القرنين السادس عشر والسابع عشر.