عاجل

اليونايتد قبل وبعد فيرغسون: حكاية التقلبات

تقرأ الآن:

اليونايتد قبل وبعد فيرغسون: حكاية التقلبات

حجم النص Aa Aa

في 6 من تشرين الثاني نوفمبر 1986 وصل رجل يدعى أليكس فيرغسون إلى نادي المانشستر، بدأت الأوضاع بالتَغير تقريباً من اليوم الأول على الرغم مِنْ خسارة أول مباراة بقيادة فيرغسون، لكن كان واضحا أن الكثير من التحسن قد طرأ على فريق مانشستر يونايتد وطريقة لعبه، ولم ينتظر الفريق كثيرا ليحقق أول فوز له تحت قيادة فيرغسون وكان في يوم 22 نوفمبر من عام 1986 عندما تغلبوا على رينجرز بنتيجة 1-0 في أولد ترافورد في الدوري.

للمانشستر حكاية طويلة مع التقلبات، كارثة وقوع الطائرة بميونخ في 9 من شباط فبرايـر 1958 تعتبر اكبر نقطة سوداء في تاريخ مانشستر يونايتد، بالإضافة إلى أنها تمثل احد اسباب تاخر تاريخ اليونايتد اوروبيا ومحليا. وقعت الحادثة بسبب إهمال عمال او قائد الطائرة، ولقى خلالها 21 شخصاً مصرعهم فى الحادثة مباشرة و2 اخرين ماتوا في المستشفى.

اعيد بناء الفريق وعام 1968 تأهل اليونايتد ليواجه بنفيكا بالويمبلى بنهائى كاس اوروبا، وتمكن الشياطين الحمر من تحقيق الحلم.

في 23 من نيسان ابريل 2008 واجه اليونايتد فريق برشلونه في الكامب نو في ذهاب قبل نهائي وتعادل الفريقان بدون أهداف وبعد أقل من إسبوع تواجه الفريقان من جديد على الأولد ترافورد وحقق اليونايتد الفوز بهدف نظيف أحرزه سكولز وتمكنوا من الوصول للمباراة النهائية والتي كان طرفها الآخر هو تشلسي اللندني في 11 مايو 2008.