عاجل

تقرأ الآن:

توقيف ستروس كان نزل كالصاعقة على المسرح السياسي الفرنسي


فرنسا

توقيف ستروس كان نزل كالصاعقة على المسرح السياسي الفرنسي

توقيف المدير العام لصندوق النقد الدولي دومينيك ستروس-كان في نيويورك  من شأنه أن ينهي السباق الرئاسي للمرشح الاشتراكي المرجح لدى الفرنسيين في استطلاعات الرأي لمنافسة نيكولا ساركوزي في العام المقبل. 
 
رئيسة الحزب الاشتراكي مارتين أوبري تحدثت عن صاعقة بعد اتهام ستروس-كان وعبرت عن ذهولها داعية حزبها الى البقاء موحدا وقالت أنا نفسي، مثل أي شخص آخر متفاجئة تماما.أدعو الجميع الى انتظار حقيقة الوقائع والأدلة واحترام افتراض البراءة المحتملة.”
 
توقيف ستروس كان كان وقعه كالصاعقة قبل بضعة أسابيع من ايداع الترشيحات للانتخابات التمهيدية في الحزب الاشتراكي.
 
يقول هذا المواطن:“ انه الشخص الذي يمكن أن يحقق شيئا لفرنسا، لذلك نحن بحاجة إلى أشخاص مثله لا سيما بالنسبة لليسار أنا الآن في انتظار الأدلة لأن الوقت مازال مبكرا على اعطاء أحكام مسبقة.”
 
“كان في الواقع تقريبا المرشح الوحيد لليسار الحزب الاشتراكي الذي كنت سأمنحه صوتي لا بد لنا من أن نكون صادقين انه أمر مبالغ فيه وليست المرة الأولى.” تقول هذه السيدة.
 
“انه أمر غريب فعل بضعة أشهر من الانتخابات يحصل هذا الأمر أحيانا نطرح السؤال ما إذا كان ذلك حيلة صغيرة مدبرة.“يقول هذه المواطن.
 
وألقي القبض على  ستروس كان الذي أظهرت استطلاعات الرأي أنه المنافس الأكثر قوة على الأرجح من اليساريين في مواجهة الرئيس المحافظ نيكولا ساركوزي واتهم يوم الأحد بالاعتداء الجنسي على خادمة في فندق بنيويورك.