عاجل

يصوت الايطاليون في انتخابات محلية تعد اختباراً حاسماً قد يحمل نتائج سيئة لرئيس الوزراء سيلفيو برلسكوني المطارد بالفضائح الجنسية والفساد المالي والملاحق قضائياً.

نحو ثلاثة عشر مليون ايطالي من أصل خمسين مليون هم سكان ايطاليا يصوتون في 1177 مدينة و بلدة وتسع محافظات.

المنافسة الأقوى ستشهدها مدن تورينو ونابولي وبولونيا والمدينة الحسم ميلان العاصمة الاقتصادية لايطاليا وقاعدة برلسكوني العريضة وائتلافة يمين الوسط حيث تشير التكهنات الى خسارة سيمنى بها برلسكوني وحزبه لاول مرة في العشرين سنة الاخيرة، ويعيش برلسكوني وقتاً عصيباً أمام احزاب اليسار التي ما انفكت تنتقد سياساته ان كانت على مستوى الحكومة والقرارات الإصلاحية التي اتخذها من زيادة الضرائب و تخفيض الأجر العام إضافة الى أزمة النفايات التي استفحلت بمدينة نابولي و باتت قضية وطنية .