عاجل

مدير صندوق النقد الدولي ،الفرنسي “دومينيك ستراوس كان“يمثل اليوم امام محكمة في نيويورك في جلسة تمهيدية، وذلك على خلفية اتهامه بمحاولة إغتصاب عاملة تنظيف في فندق بمدينة نيويورك حيث كان يقيم السبت الماضي.
 
اذاعة فرنسية قالت اليوم إن ستراوس كان غادر الفندق للقاء ابنته و ذلك قبيل الإعتداء الجنسي المفترض بساعة ، و قذد اكد محاموه في وقت سابق انه سيثبت برائته اثناء التحقيق 
 
يقول وليام تايلور – محامي دومينيك ستروس كان:
“لقد وافق موكلنا على اجراء الفحوصات الطبية  بطلب من الحكومة الأمريكية. هذا ما تم، وعلى ضوء ذلك قررنا تأجيل الاجراءات الأخرى الى غاية يوم الأثنين ، وسنكون الى جانبه في المحكمة”
 
 مدير صندوق النقد الدولي، سيمثل في الرحلة المقبلة امام القضاء الأمريكي الذي سيقررسجنه أوالإفراج عنه بكفالة مالية، غير ان هذا الإتهام أثار ضجة كبيرة في فرنسا و ذلك قبيل عام من انتخابات رئاسية يعد- ستراوس كان -من ابرز المرشحين لخوضها باسم الإشتراكيين. 
 
 القضية جعلت صندوق النقد الدولي كذلك في حالة إرباك، في وقت كان يتوقع أن ترد المؤسسة على أزمة المديونية في بلدان أوروبية.