عاجل

اسرائيل تمدد الاجراءات الامنية خشية مظاهرات جديدة في ذكرى النكبة

تقرأ الآن:

اسرائيل تمدد الاجراءات الامنية خشية مظاهرات جديدة في ذكرى النكبة

حجم النص Aa Aa

الجيش الاسرائيلي مدد الطوق الامني المفروض على الضفة الغربية وكذلك الحدود مع الدول المجاورة بعد يوم احياء ذكرى النكبة حيث قتل الجيش الاسرائيلي ما لا يقل عن 15 فلسطينيا وجرح أكثر من 200 أخرين برصاصه في الظاهرات التي خرجت في هذه الذكرى ليس فقط في فلسطين بل على الحدود السوية واللبنانية وفي مصر .

اشباكات عنيفة وقعت داخل الاراضي الفلسطينة في القدس ووبالقرب من معبر بيت حانون في شمال قطاع غزة .

على حدود الجزء المحتل من هضبة الجولان أكثر من مئتي متظاهر دخلوا الى المنطقة الخاضعة لسيطرة اسرائيل رغم اطلاق الجيش الاسرائيلي النار.

اما في القاهرة وبعد ساعات من محادثات اجراها مسؤول في وزارة الدفاع الاسرائيلية الاحد مع مسؤولين مصريين لاول مرة من بعد الثورة ,تجمع المئات أمام السفارةالاسرائيلية حيث طالب المتظاهرون بطرد السفير الاسرائيلي وقطع العلاقات مع الدولة العبرية .

في لبنان في قرية مارون الرأس أطلق الجيش الاسرائيلي النار على المتظاهرين عند اقترابهم من الحدود وكان المتظاهرون قدموا من مناطق لبنانية مختلفة للمشاركة في مسيرة العودة الى فلسطين.

يرى العديد من المراقبين ان الذكرى الثالثة والستين للنكبة ,جاءت في ظل ثورات تعبر عن رغبة في تغير الواقع العربي ومنها الوجود الاسرائيلي على ارض فلسطين.