عاجل

تقرأ الآن:

الملكة إليزابيث الثانية تُنهي زيارتها التاريخية إلى آيرلندا


ايرلندا

الملكة إليزابيث الثانية تُنهي زيارتها التاريخية إلى آيرلندا

ملكة إليزابيث الثانية تُنهي زيارتها التاريخية إلى آيرلندا التي دامت أربعةَ أيام وتعود إلى لندن بعد أن وضعت دعائم مصالحة طال انتظارها بين بريطانيا وإيرلندا.

الزيارة كانت الأولى من نوعها بهذا المستوى منذ استقلال آيرلندا عن التاج البريطاني في العام 1922م.

قبل مغادرتها دبلن، استمتعت الملكة صباح الجمعة بمعالم أثرية آيرلندية تعود إلى القرون الوسطى وثيقةِ الارتباط بالقدّيس الآيرلندي الشهير سِيْنْتْ باتريك وتجولتْ في أحد أقدم الأسواق المحلية والأوروبية في منطقة كُورْكْ.

وكانت أقوى لحظات زيارة إليزابيث الثانية إلى آيرلندا وضعَها باقةَ ورودٍ يوم الثلاثاء على نُصْبٍ يخلد ضحايا الكفاح الآيرلندي من أجل الاستقلال ثم زيارتَها الأربعاء ملعبَ كْرُوْكْ بَارْكْ سْتِيْدْيُومْ الذي شهد في العام 1920م مقتلَ أربعةَ عشر آيرلنديا برصاص القوات البريطانية. لتنتزع الملكةُ الإعجابَ والارتياحَ مساءً بخطاب المصالحة التاريخي الذي تأسفتْ فيه عن الدماء التي أُرِيقتْ خلال نضال آيرلندا من أجل نيل حريتها، وتمنت لو لم يحدث ذلك أبدا.