عاجل

تقرأ الآن:

المخرج الدنماركي لارس فون ترير ليورونيوز:أنا شيوعي


ثقافة

المخرج الدنماركي لارس فون ترير ليورونيوز:أنا شيوعي

المشاركون في مهرجان كان السينمائي استقبلوا بارتياح قرار مجلس ادراة المهرجان بطرد المخرج الدنماركي لارس فون ترير على خلفية تعاطفه مع هتلر واعتباره اسرائيل مثيرة للازعاج ما اعتبرته ادارة المهرجان صدمة ووصفته في بيانها بالشخص غير المرغوب فيه. وقد التقته يورونيوز وسألته عن فحوى تصريحاته

واليكم الترجمة الكاملة للحوار.

فولفغانغ : مرحبا لارس، اسمي وولفغانغ سبيندلر، وأنا من قناة يورونيوز

لارس فون ترير:نعم

يورونيوز : شكرا على قبولكم الدعوة

لارس فون ترير:نعم نعم

يورونيوز:هل يمكن أن نتمشى قليلا من أجل الحديث

لارس فون ترير: نعم اذا لم تقم بدفعي الى أسفل المنحدر

يورونيوز:أعتقد أنك دفعت بالفعل مايكفي بسبب ما قلته عن هتلر كيف يمكن أن تنسى وتتجاهل أن النكات المتعلقة باودولف هتلر واليهود هي خطيرة؟

لارس فون ترير:لأنني حكيت الكثير من هذه النكات والطرائف، ولا أقوم بها أمام العامة، الشيء الوحيد الذي نسيته وهو بالطبع شيء غبي جدا أنني قدمته أمام العالم، اعتقدت أنني أفعل حسنا وفجأة وجدتني في وضع المخبول والأحمق. لذلك أسف لما حدث.

من ناحية أعتقد أن الحل يكمن في أن أظل بعيدا عن هذه المؤتمرات الصحفية، لأنها ليست مكاني ومن ناحية أخرى أن أصبح سياسيا أي جدي وأن أتخلص من حس النكتة الذي أتمتع به سيكون أمرا سيئا بالنسبة لي طيلة حياتي لذلك أفضل أن أبتعد عن الأضواء وعن المؤتمرات الصحفية.

يورونيوز:لكن الفنان يعني أن يتجاوز الحدود وفي هذه الحالة تمت معاقبتك لأنك تخطيت الحدود.

لارس فون ترير: أجل لكن في العادة استفزازاتي تكون ذكية لأن هناك سبب ما لها وهنا كان مجرد خطأ كان هراءا وليس هناك أي سبب لتعذيب شخص ما لقد كان خطأ.

يورونيوز:كيف يمكن أن تقدم من جهود وأفكار لتهدئة الوضع مع ادارة المهرجان؟

لارس فون ترير:لقد اعتذرت عن ما كنت أعتقد أنني يمكن أن أعتذر عنه ، وهناك بعض الأشياء التي لم أستطع أن أعتذر عنها.

مثلا يريد الناس مني أن أقول ان ألبرت سبير لم يكن مهندسا معماريا جيدا وأنا أعتقد أنه كذلك وطلبوا مني أن أتراجع عن ذلك لكني لا استطيع فأنا أعتذر عن ما هو حق

في الواقع لا أعتقد أن بوسعي فعل الكثير،فقط الحديث مع رئيسي المهرجان تيري فريمو وجيل جاكوب وإن كان هناك شيء يريداني أن أقوم به،سأفعله، دعونا ننتظر، وكما يقولون الوقت كفيل بدمل الجرح”.

يورونيوز: شكرا جزيلا لك لارس فون ترير وحظ موفق في مشوارك السينمائي بالعديد من الأفلام في المستقبل.

لارس فون ترير: شكرا جزيلا

يورونيوز:شكرا على قبولكم الدعوة

لارس فون ترير :يمكنك أن ترى أنني قمت بوشم كلمة “اللعنة” على أصابع يدي الأربعة.

لارس فون ترير :أنا شيوعي

يورونيوز:انتبه الى ما تقول

لارس فون ترير:لماذا لا أكون شيوعيا الآن؟ يمكنني أن أكون شيوعيا

يورونيوز:بدون تعليق

اختيار المحرر

المقال المقبل
الطرفة المحرمة التي طردت صاحبها من الجنة

ثقافة

الطرفة المحرمة التي طردت صاحبها من الجنة