عاجل

تقرأ الآن:

البابا يجري محادثة مع طاقم محطة الفضاء الدولية


الفاتيكان

البابا يجري محادثة مع طاقم محطة الفضاء الدولية

بعيدا عن هموم السياسة وتقلبات الاقتصاد البابا بنديكتوس السادس عشر أجرى محادثة عبر الأقمار الصناعية مع محطة الفضاء الدولية بمناسبة الرحلة الأخيرة للمكوك اينديفور الى الفضاء.

وهذه الرحلة هي الأخيرة للمكوك اينديفور، وستليها في حزيران يونيو المقبل رحلة للمكوك أتلانتيس ستكون خاتمة رحلات المكوكات الأميركية على الاطلاق.

البشرية تعرف فترة من التقدم في مجال المعرفة العلمية والتطبيقات التقنية.في جملة واحدة أقصد أنتم ممثلي البشرية في القيام باستكشاف الفضاء والمساحات الجديدة والتطلعات المستقبلية خارج نطاق حدود حياتنا اليومية والعادية.

الاتصال تزامن مع وجود رائدين ايطاليين في محطة الفضاء الدولية وهما الكولونيل روبرتو فيتوري الذي يحمل معه ميدالية فضية من البابا وزميله ومواطنه المهندس باولو نيسبولي اضافة الى سائر طاقم المحطة.

ووجه الباب تحية خاصة الى مارك كيلي قائد المهمة وزوج النائبة عن الحزب الديمقراطي في الكونغرس غابريل غيفوردز التي أصيبت في رأسها جراء اطلاق نار في كانون الثاني يناير المنصرم.

فيما المكوك ديسكوفري أجرى رحلته الأخيرة في آخر شباط فبراير ومطلع اذار مارس المنصرم.