عاجل

تقرأ الآن:

الطرفة المحرمة التي طردت صاحبها من الجنة


ثقافة

الطرفة المحرمة التي طردت صاحبها من الجنة

دفع المخرج الدنماركي لارس فون ترير ضريبة طرفة قال فيها انه يتفهم هتلر وان اسرائيل مثيرة للمتاعب والازعاج، فما كان من ادارة مهرجان كان السينمائي الا ان قامت بطرده فتنفس المشاركون الصعداء وشعروا بالارتياح في بلد يجرم من يتعرض لليهود بسوء حتى ولو بطرفة، ادارة المهرجان اعربت عن صدمتها من تصريحات المخرج الدنماركي ووصفته في بيانها بالشخص غير المرغوب فيه. وقد التقته يورونيوز وسألته عن فحوى تصريحاته

كيف يمكن ان تنسى وتتجاهل ان النكات المتعلقة باودولف هتلر واليهود هي خطيرة؟

لأنني حكيت الكثير من هذه النكات والطرائف، ولا اقوم بها امام العامة، الشيء الوحيد الذي نسيته وهو بالطبع شيء غبي جدا انني قدمته امام العالم، اعتقدت انني افعل حسنا وفجأة وجدتني في وضع المخبول والاحمق. لذلك آسف لما حدث.

ما هي الجهود والافكار التي تقدمها لتهدئة الوضع مع ادارة المهرجان؟

في الواقع لا اعتقد ان بوسعي فعل الكثير، فقط الحديث مع رئيسي المهرجان تيري فريموا وجيل جاكوب وان كان هناك شيء يريداني ان اقوم به، سافعله، دعونا ننتظر، وكما يقولون الوقت كفيل بدمل الجرح”.

اختيار المحرر

المقال المقبل
لو هافر يتناول مأساة المهاجرين

ثقافة

لو هافر يتناول مأساة المهاجرين