عاجل

تقرأ الآن:

بعد المحادثات السياسية، شواءٌ وسلاطة لضيوف داونينغ ستريت


المملكة المتحدة

بعد المحادثات السياسية، شواءٌ وسلاطة لضيوف داونينغ ستريت

في اليوم الثاني من زيارته الرسمية إلى بريطانيا، الرئيس الأمريكي باراك أوباما يُجري محادثات مع رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كامرون حول أهم قضايا الساعة التي تطغى عليها الأزمةُ الليبية والحربُ في أفغانستان وما أصبح يُعرَف في أوروبا بـ: “الربيع العربي“، وذلك بحضور وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون.

لكن هذه المحَادثات لم تُهمِلْ الانشغالاتِ الداخليةَ البريطانية والأمريكية حسب رئيسِ الوزراء البريطاني الذي قال في الندوة الصحفية التي أعقبت المحادثات: “تحادثنا اليوم حول الموضوعين الأكثر أهميةً بالنسبة إلينا وهما توفيرُ فرص العمل لشعبينْا والسهرُ على أمنهما”

اللقاء تخللته مأدبةُ غذاء على شرف الجنودِ البريطانيين والأمريكيين وعائلاتِهم حضرته ميشيل أوباما زوجة الرئيس الأمريكي وسامانثا زوجة رئيس الوزراء البريطاني اللتان ساهمتا في تقديم وجبات الشواء والسلاطة للضيوف الحاضرين في حديقة مقر رئاسة الوزراء البريطانية في شارع داونينغ ستريت.