عاجل

رادكو ملاديتش أكبر مجرم حرب في يوغوسلافيا السابقة 

تقرأ الآن:

رادكو ملاديتش أكبر مجرم حرب في يوغوسلافيا السابقة 

حجم النص Aa Aa

راتكو ملاديتش، كان عسكريا في الجيش  اليوغوسلافي . في العام 1992 عين قائدا للجيش الصربي في البوسنة، ليحتفظ بهدا اللقب طيلة حرب البوسنة من عام 1992 وحتى العام 1996. وفي هذه الفترة ارتكب عدد من جرائم الإبادة والجرائم ضد الإنسانية والتي على أساسها تم إنشاء محكمة الجزاء الدولية الخاصة بيوغوسلافيا السابقة بعد اتفاق دايتون عام 1995
 
وأثناء هذه الحرب كان رادوفان كارادزيتش رئيسا لصرب البوسنة، وكان هو من قام بتعيين ملاديتش كقائد عسكري لقوات الصرب، كما أن الرجلين كانا من وضعا بدقة خطة التطهير العرقي ضد الكروات ومسلمي البوسنة وقاما أيضا بتنفيذها.
 
وللوصول إلى غايتهما المنشودة بتطهير البوسنة من الأجناس غير الصربية، لجأ كارادزيتش وملاديتش إلى إبعاد واحتجاز المدنيين وخرق كل القوانين والأعراف الدولية الخاصة بمعاملة المدنين وقت الحرب. كما أنشآ الكثير من معسكرات الاعتقال على أراضي البوسنة لإيواء ضحاياهما. وأثار التشابه بين هذه المعسكرات والمعسكرات التي أقامها النازي في الحرب العالمية الثانية غضبا وشعورا كبيرا بالصدمة في جميع أنحاء أوروبا.
 
ويعد ملاديتش واحدا من أهم المسؤولين عن الحصار الذي ضربته القوات الصربية على العاصمة البوسنية سراييفو ودام ثلاثة وأربعين شهرا كاملة وقتل فيه آلاف المدنيين نتيجة القصف المكثف للمناطق السكنية إضافة إلى نيران القناصة الصرب. إضافة إلى مذبحة سربرنيتسا عام 1995 والتي راح ضحيتها ثمانية آلاف مسلم بوسني، كما أنه مسؤول أيضا عن الهجمات التي طالت القوات الأممية التي كانت متمركزة في المدينة وهي القوات التي افتقدت للوسائل اللازمة للقيام بحماية المدنيين.