عاجل

في مقبرة “أرلينغتون” في فيرجينيا قام الرئيس الأمريكي بتأبين الجنود الامريكيين، الذين سقطوا قتلى في حروب تخوضها بلادهم في انحاء من العالم، حيث قتل حوالي ستة آلاف جندي أمريكي منذ نحو عشر سنوات من غزو أفغانستان والعراق.
يأتي ذلك فيما قدم حلف الأطلسي اعتذاره، عن مقتل مدنيين أفغان في هجمات جوية شنها الحلف على اقليم هلمند السبت الماضي، وأدت الى مقل واحد وعشرين طفلا وسيدتين.
باراك أوباما – الرئيس الأمريكي “أقاسمكم الشعور تجاه أولئك الذين فقدتموهم من محبيكم في يوم ما. أحب بناتي أكثر من أي شيء في العالم، ولا أتخيل أن أفقدهن، ولا يمكنني تخيل فقدان أخت أو أخ أو والد في الحرب”.
ميدانيا في أفغانستان قتل أربعة مدنيين أفغان وجرح حوالي أربعين آخرين من بينهم جنود ايطاليون، اثر هجوم نفذه مسلحون على قاعدة عسكرية تابعة لقوات حلف شمال الأطلسي في هرات، وتزامن ذلك مع انفجار سيارة مفخخة في احدى ضواحي المدينة.