عاجل

تقرأ الآن:

دول اوروبية تتكبد خسائر اثر انتشار بكتيريا "اي كولي"


ألمانيا

دول اوروبية تتكبد خسائر اثر انتشار بكتيريا "اي كولي"

اثر حالة القلق التي سادت نتيجة ربط انتشار بكتيريا “اي كولي” الخطيرة في دول اوروبية بمنتوج الخيار، ها هم المزارعون الهولنديون يعانون من تراجع صادراتهم للمنتوج الى المانيا، التي سجل فيها أكبر عدد من الوفيات والاصابات، اذ توفي ستة عشر شخصا وأصيب أكثر من ثلاثمائة آخرين بالعدوى، وسجلت إصابة مئات الاوروبين ممن سافروا الى المانيا مؤخرا.البكتيريا عثر عليها في خيار مورد من اسبانيا لكن لم يعرف في اي مكان جرى تلوثه.وما يزال مسؤولو الصحة في المانيا عاجزين عن تحديد مصدر البكتيريا.كورنيليا بروفر ستوركس – وزيرة الصحة الألمانية “يامكاني القول ان اثنين من الخيارات الأربع وجدنا فيها البكتيريا “اي كولي” المسببة للمرض، ولا يتعلق الأمر بنوع 0104، ما يفسر مدى خطورة الاصابات المسجلة هنا في همبورغ”.
وأقرت ألمانيا بأن الخيار الاسباني لم يكن مصدر البكتيريا، غير أن مدريد قالت ان الاعتراف جاء متأخرا جدا، بعد أن تكبد القطاع الزراعي خسائر جسيمة، وطالبت اسبانيا بتعويضات ليس للقطاع الزراعي فحسب، بل للتجارة المرتبطة بتوزيع الخضراوات مثل قطاع النقل، الذي تضرر بدوره.انتشار البكتيريا تسبب ايضا في ظهور توتر دبلوماسي بين المانيا واسبانيا وفرنسا، وروسيا التي منعت توريد بعض الخضراوات، مهددة بتوسيع المنع الى باقي دول الاتحاد الاوروبي.