عاجل

عاجل

ملاديتش في سجن محكمة لاهاي مجاورا صديقه كاراديتش

تقرأ الآن:

ملاديتش في سجن محكمة لاهاي مجاورا صديقه كاراديتش

حجم النص Aa Aa

بعد وصوله إلى سجن محكمة الجنايات الدولية في لا هاي في هولندا، القائد العسكري الصربي السابق الجنرال راتكو ملاديتش، “الملقب بـ: “جزار البوسنة“، يخضع اليوم لإجراءات روتينية داخل السجن تتمثل في الفحص الطبي والإخطار بالنظام الداخلي وبحقوقه كسجين بما فيها الاتصال بعائلته وبالمحامي.

الناطقة باسم سجن المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي نيرما جيلاتشيتش:

لقد “أحيط علما بقواعد الحياة في سجن المحكمة الجنائية وبالكيفية التي ستجري بها المحاكمة. كما خضع لفحص طبي دقيق. لقد وُضع في زنزانته حيث سيمكث إلى غاية موعد أول مثول له هنا أمام المحكمة”.

تسليم ملاديتش، البالغ من العمر تسعة وستين عاما، للمحكمة الجنائية الدولية يستحوذ على الصفحات الأولى للصحف الصربية اليوم ويشغل الناسَ الذين انقسموا في مواقفهم منالعملية. وهذا ما يعكسه رأي المواطنيْن الصربييْن برانكو مالينوفيتش وبيتار في بلغراد، إذ قال الأول:

“بالنسبة لصربيا، ستكون الأمور أفضل في المستقبل.. إذا كان الرئيس تاديتش يفكر على هذا النحو فأنا أشاطره الرأي..لم يكن ما فعل خيانةً..كان الوقت قد حان للانتهاء من الموضوع”.

فيما ردَّ الثاني بمرارة:

“أعتقد أننا جميعا نشعر بخيبة كبيرة، وما جرى عارٌ كبير”.

وفي انتظار مثول ملاديتش أمام المحكمة الجمعة المقبل للاستماع إلى لائحة الاتهام، سيجاور في سجنه ستةً وثلاثين سجينا آخرين متهمين بارتكاب جرائم حرب، غالبيتهم من الصرب على غرار رفيقه خلال سنوات الحرب رادوفان كاراجيتش رئيس كيان صرب البوسنة السابق والذي سلمته صربيا للمحكمة الجنائية الدولية قبل عام.