عاجل

سباق مع الزمن لإحتواء داء البكتيريا المعوية

تقرأ الآن:

سباق مع الزمن لإحتواء داء البكتيريا المعوية

حجم النص Aa Aa

السلطات الألمانية تواصل عمليات تكثيف المراقبة على الخيار. مخابر التحليل قررت إستخدام طريقة جديدة تمّ تطويرها من طرف خبراء فرنسيين وألمان لإكتشاف بكتيريا

اي-كولاي التي أدت إلى وفاة ستة عشر شخصاً حتى الآن في أوربا. الأطباء الألمان أيضاً يواصلون سباقهم مع الزمن لإحتواء انتشار الداء بعد تردد أنباء عن إكتشاف

ثلاثمائة وخمس وستين إصابة جديدة في ألمانيا.

في الأثناء، تدرس اسبانيا إمكانية اتخاذ إجراءات قانونية ضد سلطات هامبورغ والتي إعتبرت أنّ الخيار الاسباني قد يكون مصدر هذه العدوى القاتلة. هذا الإجراء قد يُريح منتجي الخضر في اسبانيا. هذا المنتج يقول: “ أتمنى أن يتمّ إحتواء المشكلة في غضون عشرة أو خمسة عشر يوماً. إذا تمكنا من إنقاذ ثلاثين بالمائة من إنتاجنا، فلن نفقد إسثماراتنا، وفي حالة حصول العكس سنخسر الإستثمارات”.

منتجو الخضر والفواكه في اسبانيا دقوا ناقوس الخطر، بعدما تراجعت مبيعاتهم بشكل مدوٍ بسبب المخاوف من إنتشار البكتيريا المعوية. الفيدرالية الخاصة بمنتجي الخضر والفواكه قدرت حجم الخسائر بمائتي مليون يورو للأسبوع الواحد.