عاجل

تقرأ الآن:

معارك صالح والأحمر قد تبعد الثورة اليمنية عن مسارها السلمي


اليمن

معارك صالح والأحمر قد تبعد الثورة اليمنية عن مسارها السلمي

اطلاق نار كثيف هذا السبت في ساحة الحرية بتعز بعد ساعات قليلة من عودة المتظاهرين الى الإعتصام، ما أدى الى سقوط عدد من الجرحي.

جمعة الوفاء التي خصصت البارحة لتعز الصمود و مهد الثورة السلمية في اليمن تحولت، الى جمعة خاصة جدا بعد ان اصيب الرئيس علي عبد الله صالح بجروح في هجوم استهدف مسجد القصر الرئاسي بصنعاء.

الرئيس اليمني القى كلمة صوتية ساعات بعد اصابته، اتهم فيها آل الأحمر باستهداف قصره .الهجوم أدى الى مقتل سبعة عسكريين و اصابة مسؤولين حكوميين بجروح بليغة بينهم رئيس الوزراء علي محمد مجور ما استدعى نقلهم الى السعودية.

في الأثناء، استمر تبادل النار بين القوات الموالية لصالح واتباع زعيم قبيلة حاشد صادق الأحمر الذي تعرض منزله جنوب صنعاء الى قصف عنيف منذ ايام.

المعارك الدامية بين قبيلة حاشد و قوات صالح، قد تحول الثورة اليمنية الى صراع قبيلي وتبعد ها عن مسارها السلمي.