عاجل

شارك الاف السوريين في مراسم تشيع جثامين نحو سبعين شخصا قضوا الجمعة على يد قوات الامن السورية خلال واحدة من اكبر المظاهرات ضد النظام منذ مارس / اذار الماضي.

تشيع جثامين الضحايا لم يمر دون سقوط اخرين، حيث افاد نشطاء حقوقيون عن مقتل ثلاثة اشخاص في مدينة جسر الشغور بمحافظة ادلب اثناء تعرضهم لنيران قوات الامن التي حاولت تفريق محتجين تجمعوا بعد مشاركتهم في إحدى الجنائز، فيما تحدثت وكالة الانباء الرسمية عن مقتل مسلح وعنصر من قوات الامن في مواجهات بالمنطقة نفسها

الاوضاع في مدينة حماة التي سقط فيها العدد الاكبر من قتلى الامس، لم يختلف حيث نزل عشرات الالاف إلى الشوارع المدينة لتشييع جثامين الضحايا.