عاجل

النمسا تعرض جبالها للبيع. قمتا كينيغات وروسكوبف اللتان لا يقل ارتفاعُهما عن 2600 متر جاهزتان لأن تصبحا ملكيةً خاصة لقاء مبلغ 121 ألف يورو. مساحتهما الإجمالية تُقدَّر بـ: 1.2 مليون متر مربع.

سكان الأرياف المحيطة بهذين الجبلين غير راضين كما تشير هذه الانطباعات، إذ قال

أحدهم:

“عندما تكون المدينة مدينةً للتسلق وتريد بيع جبالها، ما الفائدة من ذلك؟”.

أما هذه المواطنة فترى أن:

“الأمرَ يتعلق ببيع وطننا بشكل واضح. لا أعتقد أن الأمر سليم”.

ويقول هذا الرجل:

“يبدو أن لا شيء آخر لديهم يفعلونه سوى بيع الجبال”.

وسبق للسلطات المحلية أن اشترت الجبلين من الوكالة العقارية الفيدرالية العمومية بـ” 300 ألف يورو في العام 2001م، ويتحجج اليوم عمدة البلدية المسؤولة عن جبلي كنيغات وروسكوبف بكون اليونان تبيع جزرها فلم لا تبيع النمسا جبالها.

عدد المهتمين بهذا العرض بلغ 8 مستثمرين في انتظار المزيد من المهتمين قبل انتهاء مهلة تقديم الترشحات في الثامن من الشهر المقبل.