عاجل

يتواصل تدفق اللاجئين السوريين الى تركيا، حيث وصل عددهم الى ألفين وخمسمائة لاجئ عبروا الحدود هربا من اعمال القتل والقمع التي يمارسها الجيش السوري ضد المحتجين المنادين بإسقاط النظام.

وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو، اعلن عن هذا العدد رسميا مضيفا ان الحدود التركية ستبقى مفتوحة امام السوريين.

منظمة الهلال الاحمر، تتكفل بهؤلاء اللاجئين في محافظة هاتاي التركية حيث اقامت قرية من الخيام تتسع لآلاف الأشخاص.

اغلب الفارين كانوا من مدينة جسر الشغور،التي دخلها الجيش السوري هذا الخميس للرد بحزم كما تقول دمشق على مقتل مئة وعشرين من رجال الامن على يد عصابات مسلحة، خبرنفاه سكان المدينة الذين اكدوا ان القتلى سقطوا في عصيان اعلنوه ضد اوامر قيادتهم.