عاجل

تقرأ الآن:

اليابانيون يتذكَرون قتلى الزلزال ويطالبون بالتخلي عن الطاقة النووية


اليابان

اليابانيون يتذكَرون قتلى الزلزال ويطالبون بالتخلي عن الطاقة النووية

3 أشهر مرت على الزلزال القوي الذي ضرب شمال شرق اليابان في الحادي عشر من مارس/آذار الماضي. اليابانيون أحيوا الذكرى بمئات المسيرات في مختلف مدن البلاد حيث التزموا دقيقة صمتٍ ترحما على أرواح الضحايا الذين بلغ عددهم 23 ألف قتيل من بينهم 8 آلاف مفقود. وطالبوا الحكومة اليابانية بإغلاق المحطات النووية والتوجه إلى بدائل طاقوية أخرى بعد كارثة فوكوشيما.

أحد المتظاهرين قال:

“أنا من شمال شرق البلاد، وشاهدتُ بأم عيني إلى اي مدى يعاني الناس من كارثة فوكوشيما. أعتقد أنه يجب تحسيس الناس بهذه المعاناة”.

وتقول إحدى المشاركات في المسيرات إنها ضد استخدام الطاقة النووية، لأنها تريد أن تضمن دولةُ اليابان مستقبلا آمنا لأطفالها.

رئيس الوزراء الياباني نَاوُوتُو كَانْ أحيا ذكرى الكارثة بزيارته ميناء كَمَايْشِي ووقوفِه دقيقةَ صمتٍ برفقة الوفد المرافق له ترحما على قتلى الزلزال والمد البحري الهائل الذي أعقبه.

في رده على الاحتجاجات والانتقادات، لا سيما المتعلقة منها ببطئ المساعدات وقلتها بالنظر إلى حجم الكارثة، قال ناووتو إنه تلقى الرسالة ووعد بالعمل على تحويلها إلى تدابير ملموسة تضع حدًّا لمعاناة المتضررين، في انتظار إعادة الإعمار التي سوف تتطلب وقتا طويلا ومئات مليارات اليورو.

يُذكر أن أكثر من 90 ألف منكوب ما زالوا مُكدَسين في مراكز الإيواء الاستعجالي وبدأوا يفقدون الأمل في العودة إلى بيوتهم.