عاجل

تقرأ الآن:

لحظات ساحرة برفقة أوركسترا الفيلهارمونيك لمدينة فيينا


موسيقي

لحظات ساحرة برفقة أوركسترا الفيلهارمونيك لمدينة فيينا

In partnership with

شونبرون، الإقامة الصيفية لعائلة هابسبورغ المالكة، إحدى أشهر الأماكن نظراً لجودة بنائها وجمال هندستها المعمارية.

وقد جرت العادة أن تنظم أوركسترا الفيلهارمونيك لمدينة فيينا حفلاً موسيقيا مجانيا كلّ عام في حدائق القصر.

خلال النسخة الثامنة، أمتعت فرقة الأوركسترا الجمهور بمقاطع موسيقية رائعة لليتز، باغانيني وموسورسغي.

قائد الأوركسترا الروسي الشهير فاليري غيرغييف يُشارك في هذه التظاهرة الموسيقية

للمرة الثانية. غيرغييف قال:” أسعد دائما بقيادة أوركسترا الفيلهارمونيك لمدينة فيينا “.

وأضاف فاليري غيرغييف: “ المكان والجو رائعان بالإضافة إلى شعوري. لذلك ستشعرون حتماً بالإثارة. هناك لغز ما إذا عزفت الموسيقى أمام حشد من هذا القبيل “.

بالنسبة لأغلب الجمهور، حضور حفل كهذا ومتابعة الموسيقى في الصفوف الأولى إضافة

إلى متابعة أعضاء الفرقة الموسيقية يُمثل فرصة نادرة جداً. فولفغانغ برنشميت يقول”

“ أعتقد أن تقديم حفل موسيقي مجاني مرة في السنة على الأقل تعتبر فكرة جيدة “.

“ لدينا صورة عن فرقة موسيقية مكلفة ونخبوية ، أحب أن أقدم موسيقى أمام جمهور كبير، يسعد لحضور هكذا حفلات وقد لا يتمكن من حضور تظاهرات موسيقية خلال ظروف أخرى”.

هذه الحفلة الصيفية تعدّ عرضاً دولياً حيث تُبث في ستين دولة. المخرجة كارينا فيبيه تدير التغطية السمعية البصرية لهذا الحدث. كارينا فيبيه قالت عن العمل وإخراج الحفل:

“ يوجد هناك مفهوم في النوتات الموسيقية، على مستوى الوصلة. لنقل وإخراج الأحداث الموسيقية، عليك أن تكون قادراً على قراءة الوصلة، يجب إعداد كلّ شيء، والتحضير، تمّ تغيير الأشياء غير المتناسقة “.

كارينا فيبيه تستخدم هذه الكاميرا التي تتصل وتعمل بواسطة خيط كهربائي يتجاوز طوله مائة متر. الكاميرا قادرة على تغطية كامل منطقة التصوير. المخرجة تسهر على تسيير أربع عشرة كاميرا لتصوير الحفل.

في برنامج هذه السنة مقاطع لنيكولو باغانيني. الموسيقي الإيطالي معروف لموهبته الفذة في العزف على الكمان، إضافة إلى صعوبة أعماله. العازف النمساوي بنيامين شميد مصرّ على التحدي وعزف البعض من أعمال باغانيني، وعن عزفه مع الفرقة يقول:

“ عندما ترافقك أوركسترا الفيلهارمونيك لمدينة فيينا، تشعر وكأن خيول سباق وراءك، هناك الكثير من الطاقة والحماس من أجل العمل كثيراً في التعبير الموسيقي، الأمر حقا لا يصدق “.

الحفلة الموسيقية الصيفية قدمت لوحات فنية للملحن الروسي بتروفيتش موسورسغي، حيث اختلطت الموسيقى بالرقص من خلال مشاركة فرقة الباليه التابعة لأوبرا فيينا.

فاليري غيرغييف قال عن موسورسغي: “ موسورسغي كان فناناً متألقاً لدرجة أن موسيقيي البوب​​، تأثروا به منذ خمسين أو سبعين سنة مضت، قام هؤلاء بإعادة توزيع لأعماله. الموسيقى رائعة لدرجة أنها تحملك. وكأنك تشعر بشيء لا يوصف، هذه ليست مجرد حفلة موسيقية، هناك عدد قليل جدا من الحفلات في كل عام حيث يُمكنك أن تعطي الكثير لعدد كبير من الناس “.

بالنسبة لحفلة الصيف القادمة في قصر شونبرون، سيقود غوستافو ديداميل أوركسترا الفيلهارمونيك لمدينة فيينا.

في برنامج موزيكا لهذا الأسبوع يُمكنكم الإستماع إلى مقاطع لــ:

- فرانتز ليزت: المقدمات

- نيكولو باغانيني: وصلة الكمان

- موديست موسورسغي: صور معرض

اختيار المحرر

المقال المقبل
سونيا يونتشيفا تقدم كليوباترا في اوبرا فيرساي

موسيقي

سونيا يونتشيفا تقدم كليوباترا في اوبرا فيرساي