عاجل

ارتفعت بورصة أثينا في تداولات الجمعة ارتفاعا حادا وذلك بحوالي أربع نقاط مئوية لاستبشار المستثمرين بالتصريحات التي أدلى بها الرئيس الفرنسي والمستشارة الألمانية والتي أكدت التزام أكبر اقتصادين في منطقة اليورو بمساعدة أثينا على تجاوز أزمتها المالية الخانقة.

قال الخبير الاقتصادي، فاجيليس أغابيتوس: “الأسواق أخرجت من حساباتها النتائج المؤلمة للأزمة المالية اليونانية. لدينا الآن فسحة من الوقت للتنفس. أعتقد شخصيا أن الأسواق ستنتظر حتى يكون هناك حل نهائي، لكن قلق المستثمرين سيعود إذا كان الحل مخيبا للآمال”.

هذه الأخبار ساهمت في دفع الأسواق الأوروبية إلى الارتفاع وسط جني القطاع المنجمي لأرباح كبيرة، إلا أن النفط من مزيج البرنت انخفض بثلاثة أرباع نقطة مئوية إلى أقل من مئة وأربعة عشر دولارا للبرميل.

اليورو عزز مكاسبه أمام أربع عشرة من العملات العالمية الست عشرة وعادل في نهاية التداولات دولارا وثلاثة وأربعين سنتا.