عاجل

تقرأ الآن:

تعديل مرتقب للحكومة اليونانية وسط احتقان شعبي ضد خطة تقشفية جديدة


اليونان

تعديل مرتقب للحكومة اليونانية وسط احتقان شعبي ضد خطة تقشفية جديدة

فيما تتواصل الاحتجاجات الشعبية في اليونان، ضد خطة حكومية تهدف لفرض المزيد من الاجراءات التقشفية، بغرض الحصول على قرض جديد من المساعدات الدولية اعلن رئيس الوزراء اليوناني جورج باباندريو نيته لاجراء تعديل وزاري اليوم.
“ تعلمت ان اخوض المعارك في حياتي من أجل بلادي، وشعبي ومبادئي وساستمر على هذا النهج مع نواب حزبي “باسوك” ومع المسؤولين والشعب اليونانيين. ومن هذا المنطلق اعلن تشكيل حكومة جديدة وبالتأكيد ساتوجه مباشرة بعدها للبرلمان لنيل الثقة” يقول رئيس الوزراء اليوناني جورج باباندريو
حكومة باباندريو الجديدة التي قد تسعى لتخفيف الاحتقان في الشارع والتوتر داخل الحزب الحاكم من خلال اقالة وزير المالية الحالي كما اشارات وسائل اعلام يونانية لن تتوانى عن تنفيذ الخطة التقشفية لارضاء الشركاء الاوربيين.الجميع يبذل ما في وسعه من أجل اليونان لانها دولة مهمة لمنطقة اليورو” تقول وزيرة المالية الفرنسية كريستين لاغارد.
وينتظر ان تحصل اثينا بداية الشهر المقبل على دفعة جديدة من المساعدات الدولية تقدر باثني عشر مليار يورو من إجمالي مائة وعشرة يفترض ان تحصل عليها اليونان خلال ثلاث سنوات.