عاجل

الازمة اليونانية جمعت الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي بالمستشارة الالمانية انغيلا ميركل في برلين و النتيجة اتفاق على انقاذ اليونان باشراك القطاع الخاص .

ميركل و في مؤتمر صحفي مشترك مع ساركوزي شددت على ضرورة مشاركة طوعية للمصارف لخشيتها من اطلاق موجة من القروض مما يزيد مخاطر الازمة .

من جهته اعرب ساركوزي عن اسفه حيال الاخطاء داخل الاتحاد الاوروربي و رجب بجهود البعض لتطبيق ادارة جماعية لازمة ديون اليونان ورأى ضرورة الاسراع في ذلك دون ان يعطي موعدا محددا الا انه ذهب الى شهر يوليو دون ذكره .

اجتماع اليوم يأتي اثر انقسام الاوروبيين حول مساعدة اليونان و التي تدور حول مئة مليار يورو ، و حول سبل العمل على اشراك المصارف الدائنة في حين يطرح البنك المركزي شروطا له .